جاليري الصور
الكنيسة
فيسبوك
تويتر
موضوع اليوم
الاستفادة من الأخطاء قداسة البابا شنودة الثالث
كل إنسان معرض للخطأ، ولكن الإنسان الحكيم يستفيد من أخطائه: يستفيد خبرة روحية، ومعرفة، وحرصًا حتى لا يخطئ في المستقبل.
وفي هذا قال أحد الآباء "لا أذكر أن الشياطين أطغونى في خطية واحدة مرتين" والإنسان الروحى يقتنى من أخطائه تواضعًا فيعرف ويتأكد أنه إنسان ضعيف، معرض للخطأ مثل باقى الناس، ومعرض للسقوط.
فلا يتكبر ولا يتعجرف ولا يظن في نفسه أنه شيء.
وكما قال بولس الرسول "إذن من يظن أنه قائم، فلينظر لئلا يسقط" (1كو 10: 12).
الجاهل إذا أخطأ، قد يضعف ويستمر في خطئه، ويتعود السقوط، وقد ييأس ويتملكه الحزن وينهار.
أما الحكيم، فإنه بخطيئته يتفهم حيل الشياطين وحروبهم، ومداخلهم إلى النفس البشرية، فيحتاط، ويكون أكثر تدقيق.
وقد يساعده هذا على إرشاد غيره، إذ يكون أكثر دراية بالطريق والإنسان الروحى يستفيد من أخطائه إشفاقًا على الآخرين، كما قال الرسول "أذكروا المقيدين، كأنكم مقيدون، معهم.
والمذلين كأنكم أنت أيضًا في الجسد" (عب 13: 3).
ولهذا فإن الروحى إذا سقط، يكون أكثر عطفًا على غيره، لا أكثر إدانه وتوبيخًا لأنه يعرف بنفسه مدى قوة الشياطين، وضعف النفس البشرية.
والإنسان الروحى يستفيد من أخطائه تدربًا على الصلاة، من أجل نفسه ومن أجل غيره، لأنه يوقن تمامًا أن نصره الإنسان لا تعتمد على قوته ومهارته، إنما على معونة الله الذي يقودنا في موكب نصرته، لذلك هو دائما يلتصق بالصلاة، ويقول للرب "إسندنى فأخلص" حارب عنى إن الإنسان الباحث عن المنفعة، كما ينتفع من أخطائه، ينتفع أيضًا من أخطاء غيره ولهذا سمح الله في الكتاب المقدس أن يذكر لنا أخطاء البعض، حتى الأنبياء والصديقين، لكي ننتفع من أخطائهم إن الله الذي "يخرج من الجافى حلاوة"، هو أيضًا قادر أن يعطينا من كل خطية درسًا نافعًا لخلاص أنفسنا وهكذا نستفيد من كل أحد نقابله في حياتنا: من بر الأبرار نستفيد قدوة، ومن خطيتنا وخطايا غيرنا نستفيد خبرة وحرصًا.
اية وتفسيرها
ولما كانت مريم أمه مخطوبة ليوسف قبل أن يجتمعا وجدت حبلي من الروح القدس ( مت 18:1)
"يعلق البعض علي أن في هذا دليل ضمني علي اجتماع مريم و يوسف النجار بعد ولادة السيد المسيح ناكرين دوام بتولية القديسة مريم .
قال القديس جيروم: إذا قلنا أن فلان مات قبل أن يتوب فهل يعقل أنه قد قدم توبة بعد وفاته ؟ في هذا استحالة ، و هكذا عندما يقول الإنجيلي "" قبل أن يجتمعا"" يشير إلي الوقت الذي سبق الزواج الذي لم يحدث فعلياً و لكن لا يتبع هذا أن يجتمع بمريم بعد الولادة "
اية اليوم
الق علي الرب همك فهو يعولك. لا يدع الصديق يتزعزع الي الأبد. مز55: 22
اقوال الاباء
اذكر ملكوت السماوات لتتحرك فيك شهوته
الانبا موسى الاسود
ش 1فؤاد سراج الدين ( السرايا الكبرى سابقا ) - جاردن سيتى , القاهرة 0227951553
جميع الحقوق محفوظة لكنيسة القديسة العذراء مريم بجاردن سيتى
Copyright © 2015 Powered by Amgad Gamal 01229464974 & Designed by Remon Reda 01227239483